1 (800) 567 8765 info@aaspksa.com

طرق تنمية الدافعية لدى اللاعبين

تعتمد طرق تنمية الدافعية لدى اللاعبين على تطوير العوامل الشخصية والبيئية المؤثرة في جوانب السلوك الثلاثة (الاختيار- المثابرة- نوعية الأداء) أي تطوير السلوك الإنجازي أو دافع الإنجاز العالي.. ويتوقع أن اللاعب ذا دافع الإنجاز العالي لديه رغبة قوية لتوليد الطاقة بهدف تحقيق التفوق، وتحسين الإنجاز، والحرص على تحقيق الأداء الأفضل، والأسرع.. ويشعر بالفخر لإنجازاته ويحصل على السعادة من الكفاح لإنجاز الأهداف الشخصية الذي يسعى لتحققها. ويتوقع تعدد وتنوع العوامل المؤثرة في تنمية الدوافع والتفوق الرياضي، من ذلك على سبيل المثال توقع الهدف من حيث نوع ومستوى التوقع للهدف لذلك من الأهمية مساعدة اللاعب على التقييم الواقعي لمستوى الهدف. وخبرات النجاح فالخبرات السابقة الإيجابية تؤدي إلى زيادة الاستعداد الرغبة والتحدي مما يوفر فرصاً أفضل لتطوير الأداء والتقدير الاجتماعي: حيث يتوقع أن تتأثر دافعية اللاعب بحاجته للحصول على التقدير والقبول وخاصة من الأشخاص المهمين بالنسبة له. وتقدير الذات حيث إن مفهوم اللاعب عن نفسه أو مدى اعتقاده وثقته في استعداداته وقدراته يؤثر في سلوكه الإنجازي.. إضافة إلى العوامل المؤثرة في دافعية الإنجاز هناك العديد من الخصائص: